القرآن الكريم

آدم عليه الصلاة و السلام أول أمر ميزه عن الملائكة هو قدرته على التعلم

المعلومات التي تؤمن بها حول ربك أو نفسك أو دنيتك أو آخرتك إما تحييك فتصبح أكثر نفعا فيغفر لك الله و يرحمك، أو تمييتك فتصبح فاسدا فيعذبك الله

البشر عاشوا سنوات كثيرة قبل الوصول إلى عصرنا الحالي و كان أهم ما يميز كل هذه العصور هو أن الله يبعث رسلا حتى يعلموا الناس العلم السليم

و مع الرسل كان هناك كتب

فجائت الثوراة مع موسى التي كانت مناسبة لناس في ذلك العصر

و جاء الإنجيل مع عيسى و الذي كان مناسبا لناس في ذلك العصر

إلى أن ختمت كل المعلومات التي يحتاجها الإنسان في عصر النبي محمد بالقرآن الكريم

فالقرآن الكريم هو الكتاب المرسل لكل الناس باختلاف عصورهم

القرآن يحتوي بداخله على كل المعلومات التي تحتاج معرفتها عن ربك و نفسك و دنيتك و آخرتك

كلما ركزت على سماعه و الإنصات له بقلبك المؤمن بالله و بكلامه و كلما درسته بصدق بعيدا عن كل المشتتات التي تحرك الناس في عصرك الحالي و التي حركت الناس في العصور السابقة كلما أنعم عليك الله بوحيه و أنزل على قلبك علم الكتاب الذي يحييك حياة طيبة خالية من كل التعقيدات الفكرية و الشعورية و الحركية

في موقع : book-of-god.com سينشر لكم أسامة حنف كل ما يفهمه في كتاب الله سيتحدث عن الله و العبر من قصص الرسل و أقوامهم و عن الأوامر الفكرية و الشعورية و الحركية التي يجب أن تتبناها في حياتك بمختلف مجالاتها

معا إن شاء الله و بخشوع تام مع كتاب الله القرآن الكريم سيخرجنا الله من الظلمات إلى النور و سنحيا حياة طيبة لا عذاب فيها أبدا

أنشئ موقعًا مجانيًّا على الويب باستخدام وردبرس.كوم
ابدأ